سينما وتلفزيون

تعديل الصور يصل لمرحلة مجنونة مع برنامج EnhanceNet

عندما تجتمع مفاهيم التصوير الرقمي والذكاء الصناعي نبدأ برؤية بعض التقنيات والأفكار المجنونة، البحث الأخير حول تحويل الصور رديئة الجودة إلى صور ذات دقة عالية قد يجعل بدنك يقشعر من الدهشة، الأمر كان يتجه إلى شيء من الخيال ولكن تعديل الصور باستخدام EnhanceNet وصل الى مرحلة جديدة كليا.

 

ما رأيته في الأعلى ليس محاكاة لما يمكن أن تقوم به هذه التقنيات الحديثة في يومٍ من الأيام: بل هو مثال فعلي لتحسينات منفذة بواسطة خوارزمية تدعى EnhanceNet-PAT المطورة من قبل علماء في معهد ماكس بلانك لأنظمة الذكاء الصنعي في Tübingen.

 

المثال بدأ بصورة أصلية لطائر:

 

 

ثم أخذ العلماء الصورة وأنشئوا منها نسخة منخفضة الدقة تفتقد لكافة التفاصيل الجميلة:

 

 

بعد ذلك تم معالجة الصورة منخفضة الدقة بواسطة خوارزمية EnhanceNet-PAT لتنشئ نسخة عالية الدقة محسنة صناعياً لا يمكن تمييزها عملياً عن الصورة الأصلية.

 

 

وما تبدو عليه التفاصيل الجميلة مختلف بوضوح في الصورة المحسنة بالمقارنة مع الأصلية، لكن المفقود من الدقة وجد لتبدو واقعيةوكتب معهد ماكس بلانك رغم أنّه تم التضحية بالكامل بالبيكسل لكن المقابل كان نتيجة أفضل .

 

وهنا بعض الأمثلة لصور منخفضة الدقة في اليسار والنسخ المحسنة عالية الدقة المنتجة من قبل الخوارزمية في اليمين

 

 

 

وعملية إنشاء صور رائعة ابتداءً من صور صغيرة هو مجال يعرف بتقنية SSIR صور فائقة الدقة. والأمس وجدنا موقع إلكتروني يدعى Let’s Enhance يستخدم استراتيجية SISR لتوفير نمط من تحسين الصور كخدمة.

 

تقنيات التحديث التقليدية تحاول ملئ البكسلات المفقودة والتفاصيل من خلال النظر وتقدير البكسلات المحيطة. والنتائج لهذه الأنواع من الإستراتيجيات كانت غير واضحة وغير مرضية. وما قام به العلماء الآن هو استخدام تكنولوجيا تعلم لتتعلم ما يجب أن يوجد في الصور عالية الدقة عبر دراسة نسخ أصلية عالية الدقة.

 

ومع تدريبها بهذه الطريقة الخوارزمية تصبح قادرة تعديل الصور عن طريق على أخذ صور جديدة منخفضة الدقة وتقدم تخمين أفضل لما يمكن أن تكون عليه النسخ عالية الدقة الأصلية من الصورة.

 

 

ويقول المعهد: من خلال القدرة على تحديد وتوليد أنماط في الصورة منخفضة الدقة وتطبيق تلك الأنماط على عملية المعالجة والبناء تخمن خوارزمية EnhanceNet-PAT كيف سيبدو ريش الطائر وتضيف بيكسلات إضافية للصورة منخفضة الدقة وفقاً لهذا ويكمل المعهد يمكنك القول أن التقنية انشئت واقعها الخاص بالنسبة لمعظم الناظرين والنتائج مشابهة كثيراً للصورة الأصلية وصورة الطائر جيدة لتزين بها ألبوم الصور.

 

قمنا سابقا بنشر تقرير عن برنامج ادوبي الجديد Cloak لإزالة او استبدال اي عنصر متحرك او ثابت داخل الفيديو بإمكانك مشاهدته من هنا.

 

ما رأيك بهذه التقنية؟ هل ترى بأن هذا النوع من برامج تعديل الصور قد يهيمن على معالجة الصور والفيديو في المستقبل؟ شاركنا برأيك في خانة التعليقات اسفل المقال.

The post تعديل الصور يصل لمرحلة مجنونة مع برنامج EnhanceNet appeared first on Creative School Arabia.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *